استشارة عن نظام غذائي


استشارة عن نظام غذائي

الأخت السائلة / إيمان

السؤال:

في الحقيقة، نحن العرب عندنا عادات سيئة في نظام غذاءنا وفي المواد الغذائية التي نتناولها، ولا نستطيع التخلص منها خصوصاً إذا كانت تتسبب في إصابة أجسامنا بمرض، وفي الحقيقة أريد منك  مساعدتي في تنظم الغذاء لي:

أنا في الصباح الباكر، أتناول فنجان قهوة وكوب حليب بالشاي مع بسكويت جاف أو بسكويت بالشكولاته،

وبعدها في فترة العاشرة أتناول وجبة الإفطار كوب شاي مع سندوتش التونة بطماطم أوطعمية أو جبنة أو “تونة +بيض + طماطم،

وبعد نهاية الدوام أعود إلى المنزل لتناول الغداء ويتكون الغداء من السلطةالطماطم والخس والجرجير أو الفجل والجزر المبشور وطماطم ومعكرونة وكسكسى والمحاشي أو طبيخة  باللحم الخروف أو البقر أو دجاج حسب تشكيلة كل يوم أو طاجين سمك أو طاجين لحم كلب البحر والفاكهة برتقالة وتفاحة.

أو/و في فترة العصر إذا كنت في المنزل كيك مع الشاي أو سندوتش مربى، او لا أكل شيء.

وفي فترة العشاء أتناول حليب بدون شاي مع سندوتش جبنه او عصير مع سندوتش طبيخة بيض مع فاكهه تفاح أجاص او برتقالة

هذا بشكل يومي وباستمرار أتمنى أن توضح لي هل غذاءنا مفيد وصحي وما هو الأفضل وما الذي علينا عمله وتغييره

ولك الشكر وجزاءك الله خيراً والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

*******************************************************************

الأخت الكريمة / إيمان

(الصحة الغذائية)؛ في قراءة دقيقة لنظامك الغذائي اليومي نجد فيه نقاط إيجابية وأخرى سلبية، وبعيداً عن استشارات أنظمة الحميات المتداولة، ما سنقوم به هنا هو تصويب لبعض العادات الغذائية الخاطئة، والنصح بالابتعاد عن بعض الأغذية غير المفيدة أو التي قد تكون ضارة واقتراح الأسلم إن شاء الله.

أولاً: وجبة الفطور:

تعتبر وجبة الفطور أهم وجبة غذائية يجب الانتباه لها ودعمها بالمغذيات (يمكن قراءة المزيد بالضغط هنا)، وبخاصة للطالب والعامل والموظف، أي للفئة التي تتطلب حياتها اليومية اليقظة والانتباه والنشاط، لكن ما نشاهده في نظامك أختي الكريمة هو تهميش لهذه الوجبة والاقتصار على القهوة والحليب بالشاي والبسكويت.

ويجب العلم، أنه من الأخطاء الضارة صحياً هي شرب القهوة على معدة فارغة، الأمر الذي يضر بالمعدة على المدى الطويل، بالإضافة إلى انه يعطي حالة تنبه ونشاط وهمي مؤقت بسبب الكافيين لا يلبث المرء أن يعود لحالة من الخمول والكسل بعد زوال أثر الكافيين.

الاقتراح:

يفضل بدايةً استقبال اليوم الجديد بمادة تنشط المعدة بعد ساعات من الراحة خلال النوم ولا تجهدها، وخير ما يبدأ به هو كوب أو أكثر من الماء العادي قبل الفطور بـ 30-45 دقيقة، لما في ذلك من فوائد عظيمة في تطهير المعدة وتنشيطها، وهو ما كان الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم) يقوم به، حيث كان يبدأ نهاره بكأس من الماء مع ملعقة خل أو عسل، وكذلك هذا ما بات معروف بالعلاج بالماء والذي قدمه الطب الياباني للعالم حيث بهر العالم بتأثيره الساحر.

بعد ذلك، يتم تناول وجبة فطور غنية بالمغذيات، وذلك لإعطاء الجسم الطاقة اللازمة لاستقبال اليوم بنشاط، ويفضل أن تكون غنية بالخضار المختلفة والخبز الأسمر (ويفضل الحاوي على الحبوب الكاملة) ومشتقات الألبان والزيتون أو زيته والعسل والتونة والبيض أوبعض البروتينات النباتية، ولا بأس من شرب الحليب المنكَّه بالقليل من الشاي، ولكن المفضل والأنسب هو مع كأس حليب منزوع الدسم فقط.

مع الانتباه، لضرورة الابتعاد عن الأغذية الحاوية على اللحوم الحمراء أو اللحوم المصنعة كالمرتديلا أو الحاوية على الزيوت المهدرجة كالكيك وغيرها من الأطعمة التي اعتاد الناس عليها مع وجبة الفطور.

وبعد ساعتين أو أكثر قليلاً، سيبدأ الإحساس بقليل من الجوع، وهي حالة إيجابية لأن تناول الفطور على الهيئة التي ذكرنا يدفع الجسم إلى مستوى عالي من الاستقلاب يستلزم حرق سكريات بكميات كبيرة، فبعد ساعتين تنخفض نسبة السكر بالدم فيبدأ الإحساس بالجوع، لذا يمكن تناول حبة فاكهة أو أكثر في هذا الوقت، أو أخذ ما كنت اعتدت عليه في الصباح فنجان قهوة أو كوب شاي مع البسكويت، أو حتى سندوتش خفيفة.

مع الانتباه، أنه لا ينصح بتناول أكثر من فنجانين قهوة في اليوم أو ثلاث أكواب من الشاي، ويجب اختيار نوع بسكويت لا يحوي على دهون نباتية مهدرجة.

ثانياً: وجبة الغداء:

حقيقة، وجبة الغداء التي تتناوليها رائعة جداً وصحية، وذلك بسبب تنوعها اليومي من جهة، وبسبب غناها بالخضار الطازجة من جهة أخرى، ولا بأس بالوجبة الخفيفة وقت لعصر إن شعرت بجوع.

ولكن يجب الانتباه إلى أمرين:

1)  عدم تناول الفاكهة بعد الطعام مباشر لما لذلك من تأثير سلبي على هضم الطعام مما يسبب تعطيل لعملية الهضم وحدوث مشاكل كالانتفاخ بسبب تدمير أحد الأنزيمات الهامة للهضم، وكذلك خسارة القيمة التعذوية للفاكهة نفسها، لذا ينصح بتناول الفاكهة قبل الطعام بساعة مما سيهيئ المعدة لتلقي وجبة الطعام ويساعد على عدم تناول كميات كبيرة منه (ومن اللطيف أنه قد نوه القرآن الكريم لذلك)، أو أخذها بعد الطعام بثلاث ساعات على الأقل.

2)  الانتباه قدر الإمكان والابتعاد عن الأغذية المقلية، وعدم استخدام الزيوت النباتية المهدرجة (السمن أو المارغرين) في الطبخ.

ثالثاً: وجبة العشاء:

كلما كان العشاء بسيط كلما كان أكثر فائدة (لا بأس بعشائك المتبع) وإذا اقتصر على وجبة فاكهة وخضار كاملة فيكون أفضل، ويجب مراعاة أخذ وجبة العشاء قبل ثلاث إلى أربع ساعات من وقت النوم.

نصائح عامة:

1)  يجب دعم أي نظام غذائي بالحركة وذلك حتى يتمكن المرء من تناول ما يريد، ولا أفضل من ممارسة تمارين رياضية خفيفة أو المشي لمدة 30 دقيقة على الأقل في اليوم.

2)  عدم الإكثار من الشاي والقهوة كما ذكرنا، ويفضل الاستعاضة بالشاي الأخضر إن أمكن، وكذلك الابتعاد عن شرب هذه المشروبات بعد وجبة الطعام او معها لأن ذلك يقود لخسارة الكثير من المغذيات المعدنية والفيتامينات وبخاصة الحديد الذي يعتبر امتصاصه وتمثيله بالحدود الدنيا بشكل عام.

3)  لا يفضل على الإطلاق تناول الشاي أو القهوة مع الحليب وإن كان ولابد لمحبي النكهة فلا بأس إن كان الأصل حليب ويضاف له القليل من الشاي أو القهوة، أما فيما يخص إضافة الحليب المكثف المحلى أو المبيضات فهو أمر ضار جداً لما لهذه المواد من أثر سيء على النظام الغذائي والصحة ككل وينصح بتجنبه.

4)  عدم تناول المشروبات الغازية والأغذية الغثة أو أغذية المطاعم السريعة قد المستطاع نظراً لخطورتها، والاجتهاد دائماً في تناول الأغذية الطبيعية التي تتطلب أقل عدد من العمليات التصنيعية أو عمليات التحضير، بمعنى آخر الاقتراب من الطبيعة في المأكل والمشرب قدر الإمكان.

5)  إن نظام غذائي متعدد الوجبات الخفيفة خير من حصر الوجبات بوجبة او اثنتين وإجبار النفس على الجوع خوفاً من السمنة، لان الجسم سيأخذ رد فعل عكسي عند تجويعه فيعمل بصورة ذاتية ويؤثر على عملية الاستقلاب ونوعيتها بشكل يقلل من عمليات الحرق وبالتالي يبدي ممانعة تجاه أي عملية إنقاص وزن بهذا الأسلوب بل على العكس سيقوم بزيادة التخزين كلما أتيحت له الفرصة من الوجبات الدسمة.

6) التذكر دائماً إتيان الطعام برفق وتناوله باناة، والتخلص قدر الامكان من عادة الاكل السريع لأن ذلك سيؤدي إلى التهام كميات كبيرة من الطعام وكذلك عدم شرب كميات كبيرة من الماء مع الطعام لان ذلك يسبب اعاقة لعملية الهضم ومكوث الطعام وقت اكبر في المعدة وظهور المشاكل الهضمية.

والعذر على الإطالة، لكن الكلام المجتزأ والعام لا يحقق الفائدة، لذا كان هذا التفصيل، ولأي استفسار يرجى عدم التردد في طرحه. خاص موقع: http://worthfood.com/

أخصائي إدارة وسلامة الأغذية

م. ايمن قاسم الرفاعي

16/02/2010

5 تعليقات

  1. استيقظ في الصباح الباكر واشرب كوبا من الماء واتناول حبة تفاحة وبعد نصف ساعة اتناول وجبة الافطار وبعد نصف ساعة اشرب كوب شاي بالحليب هل هذا وبعد ساعتين اتناول قطعة بسكويت هل هذا نظام صحي

    • الأخت مريم المحترمة

      اسف لتأخري

      بخصوص النظام الصحي فهو ذا تفصيل اكبر مما سطرته اختي
      أما عن اسلوب الذي تتبعيه في وجبة الفطور
      فأرى انه جيد عملي وعلمي مع التنبيه للتالي:
      وجبة الفطور يجب ان تكون غنية وليست فقيرة وبخاصة بالألياف والبروتينات
      أما الشاي بالحليب فيفضل أحدهما وليس كلاهما مع بعض لأن مجرد خلطهما فإنه يدمر المغذيات الموجودة بالحليب وينتج مشروب غير صحي عموما خاصة اذا كان الحليب مركزا

      مع كل التقدير

  2. وين الرسائل يا ابا منار شو نسيتنا

  3. شكرا كتير ع كل المعلومات

    بس انا رفيعه جدا ووزنى قليل بالنسبه لسنى

    ورحت لكتير دكاتره بس مافيش فايده كنت عايزه نظام غذائى يساعدنى ع زياده وزنى

    و كنت عايزه اسال عن الحليب المركز المحلى هل هو صحى و بيساعد ع زياده الوزن

    ونفش الشئ للمياه الغازيه

    وشكرا

  4. تناولي العسل والبيض ولاتنسي الحليب يااخت هيا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: